في واحدة من أشهر نهائيات بطولات كأس العالم على مدار تاريخها، تقابل منتخب ألمانيا الغربية مع منتخب المجر في عام 1954 في بيرن عاصمة سويسرا في مباراة أطلق عليها لقب " معجزة بيرن ".كان منتخب المجر في ذلك الوقت بقيادة الأسطورة بوشكاش، هو المنتخب الأفضل في العالم في ذلك الوقت، وكان منتخب ألمانيا الغربية ضعيفاً وهشاً بالمقارنة مع المجر العملاقة، حتى أن المباراة وصفها الإعلام في ذلك الوقت بأنها بين ملاكمين أحدهما من الوزن الثقيل والآخر من وزن الريشة، وكان وصول ألمانيا الغربية إلى المباراة النهائية بقيادة المدرب سيب هربيرجر يعد إنجازا في حد ذاته. وكان منتخب ألمانيا الغربية قد فاز في أربع مباريات قبل الوصول للمباراة النهائية وخسر في واحدة، ففاز على تركيا ( 4-1 و 7-2) وعلى يوغسلافيا ( 2-0 ) وعلى النمسا ( 6-1 )، وخسر من العملاقة المجر بنتيجة متوقعة ( 8-3 ).وفي المقابل كانت المجر قد فازت بكل مبارياتها على النحو التالي : على تركيا ( 7- 0) وعلى ألمانيا ( 8 -3 ) واعلى البرازيل ( 4 -2 ) وعلى أوروجواي ( 4- 2 ) بعد الوقت الإضافي. أحداث المباراة:بدأت المباراة وكان المنتخب الألماني يتوقع الهزيمة، وبعد 6 دقائق فقط يحرز الداهية بوشكاش هدف التقدم للمجر من تسديدة بعيدة المدى، وبعدها يستغل تزولتان تشيبور خطأ بين حارس مرمى ألمانيا توني توريك ومدافعه فيرنر كوهلماير ليضيف الهدف الثاني بعد دقيقتين فقط.ولكن روح المنتخب الألماني لم تثبط، مثلما قال فالتر في سيرته الذاتية بعد سنوات عدة بقوله: "نظرنا إلى بعضنا البعض بذهول، لكننا لم ننتقد ’كوهلي‘ أو توني. ونجح ماكس مورلوك في تحفيز اللاعبين ،فما أن وضعنا الكرة لبدء اللعب من جديد حتى قال وهو يجهش بالبكاء "لا يهم". و في المقابل همس أوتمار (فالتر) الذي لم يفقد الأمل أيضاً في أذني: " فريتس، استمر في العطاء، نستطيع أن نقلب الأمور في مصلحتنا ".وبالفعل استطاع المنتخب الألماني أن يرد سريعا بعد أن سدد اللاعب ران كرة من الجبهة اليسرى لتصطدم بقدم المدافع وتجد اللاعب ماكس مرلوك الذي وضعها في المرمى لتصبح النتيجة 2- 1 قبل نهاية المباراة ب80 دقيقة. ثم أحرز ران الهدف الثاني لألمانيا الغربية في الدقيقة 18 بعد أن استغل الضربة الركنية التي نفذت لصالح فريقه وحولها داخل الشباك. بعدها تهطل الأمطار بشدة، مما يصعب مهمة الفريقين، وإن كانت الأفضلية لمنتخب ألمانيا الغربية حتى انتهاء الشوط الأول.وفي الشوط الثاني، يقدم المنتخب المجري عرضاً رائعاً ويسترد عافيته، وينقذ حارس ألمانيا الغربية أكثر من كرة خطرة، إلا ان أتت الدقيقة 80 من زمن المباراة حين قطعت الكرة من جناح أيمن منتخب المجر، لتصل مرتدة إلى ران الذي يسدد من بعيد ليصيح المعلق الألماني زيمر مان " هدف.هدف.هدف! 3-2 لمصلحة ألمانيا". وبعدها بثواني يحرز بوشكاش هدفاً ولكن الحكم يلغيه بداعي التسلل.واستمر 60 مليون ألماني إلى جانب جهاز الراديو وهم ينتظرون كلمة واحدة من زيمر مان حتى أطلقها أخيراً " انتهت!انتهت! ألمانيا بطلة العالم بفوزها على المجر 3-2 في بيرن! لقد تمت المعجزة ".   شاهد معجزة "بيرن" ألمانيا الغربية أمام المجر 1954