أكد متوسط ميدان المنتخب الإنجليزي ونادي تشيلسي فرانك لامبارد على ثقته التامة في إمكانية فوز منتخب إنجلترا بكأس العالم القادمة والتي ستنطلق يوم الحادي عشر من يونيو القادم في جنوب أفريقيا.وقال لامبارد لجريد الصن " يمكننا أن نرفع كأس العالم القادمة ولكن بشرط واحد أن يبتعد عنا شبح ضربات الجزاء التي عانى منها المنتخب كثيراً، ودائماً ما يقابل المنتخب الإنجليزي سوء حظ معها".حيث أنه من المعروف أن المنتخب الإنجليزي ومنذ نهائيات كأس العالم 1990 قد خرج من خمس بطولات كبرى بسبب ضربات الجزاء، ففي منافسات كأس العالم خرج المنتخب الإنجليزي في كأس العالم 1990 من دور نصف النهائي أمام نظيره الألمانيا بضربات الجزاء 4-3.وفي كأس العالم 1998 خسرت إنجلترا من الإرجنتين في دور الستة عشر بضربات الجزاء 4-3 بعد أن انتهى اللقاء بالتعادل 2-2، وفي كأس العالم 2006 خسر المنتخب الإنجليزي ايضاً من البرتغال في دور ربع النهائي بضربات الجزاء 3-1.اما في منافسات أمم اوروبا خرج المنتخب الإنجليزي في بطولة عام 1996 من ألمانيا في الدور النصف نهائي بضربات الجزاء 6-5، واخيراً في بطولة أمم اوروبا 2004 خرج المنتخب الإنجليزي من المنتخب البرتغالي في دور ربع النهائي بضربات الجزاء 5-4.وتابع لامبارد قائلاً " بغض النظر عن اننا نلعب بشكل جيد او افضل من المنافس وتذهب المباراة لضربات الجزاء نقول داخل أنفسنا تباَ ها نحن ذاهبون للضربات الجزاء مرة أخرى".وأختتم فرانك لامبارد حديثه قائلاُ " بمجرد أن نضع في عقلياتنا مثل هذه الإمور تأثر على إداء جميع لاعبي المنتخب بالسلب وتخرجنا عن تركيزنا، نحن فقط نحتاج إلى الإيمان بقدراتنا".