بدأ نادي الوحدة خطوات جدية للتحضير لموسمه الكروي المقبل بفتح صفحة التفاوض مع مهاجم المنتخب المصري ونادي الاتحاد السكندري محمد ناجي (جدو)، بغية تدعيم صفوفه مبكراً، وطي ملف اللاعبين الأجانب قبيل انطلاقة استعدادات الفريق.وتركز إدارة الوحدة على تجنب المطب الذي وقع فيه كثير من الأندية المحلية التي لم تنه تعاقداتها إلا عقب انتهاء معسكراتها أو بدء هذه المعسكرات محلية كانت أو خارجية وكانت النتيجة أنها لم توفق ولم تمنح اللاعبين الأجانب الفرصة الكافية للتأقلم مع الفريق.ويترقب الوحدة أن يحسم موقف اللاعب وناديه من العرض الذي قطع الطريق على انضمام اللاعب إلى الأهلي المصري الذي كان قد تقدم بعرض لضم اللاعب, لكنه جاء الأضعف قياساً بعرض الوحدة وعرض آخر من ناد قطري طلب خدمات اللاعب.وتتوقع إدارة النادي السكندري أن يحسم مصير جدو بالانضمام إما للدوري السعودي أو القطري في ظل رغبة اللاعب بتأمين مستقبله المالي بغض النظر عن طموحه السابق في الانتقال للأهلي الذي سعى لكسبه منذ فسخ اللاعب اتفاقه المبدئي مع مسؤولي الزمالك عقب عودته من نهائيات كأس الأمم الإفريقية الأخيرة التي حصل فيها على لقب هداف البطولة برصيد 5 أهداف.