أكد فابيو كانافارو مدافع منتخب إيطاليا الدولي ونادي اليوفينتوس أنه يعلم جيداً بوجود الكثيرين الذين يهاجمونه وينادون باعتزاله لكبر سنة.وأشار كانافارو إلى أنه يعلم جيداً بتقدمه في العمر ولذلك فإنه سوف يعتزل اللعب الدولي بعد بطولة كأس العالم المقبلة.بينما لم يشر المدافع المخضرم ذو الـ36 عاماً إلى الوقت الذي سيعتزل فيه لعب كرة القدم نهائياً إلا أنه أكد أن النقاد لم يتركوه ويقولون عليه أنه كبير جداً في السن ولذلك فإنني أستطيع أن أتخيل ما سيقولونه عني في أغسطس القادم.ويتوقع أن يشارك كانافارو في تشكيلة الأزوري التي ستكون تحت قيادة المدرب القدير مارشيللو ليبي والتي ستتوجه لجنوب إفريقيا لخوض غمار بطولة كأس العالم وعن حظوظ المنتخب الإيطالي في بطولة كأس العالم المقبلة، تمنى كانافارو أن يستطيع المنتخب الإيطالي العودة بالكأس مرة أخرى.جديراً بالذكر أن كانافارو يعد من أكثر لاعبي المنتخب الإيطالي مشاركة حيث لعب 134 مباراة دولية.