أوضح مارشيلو ليبي المدير الفني للمنتخب الإيطالي موقفه من الثلاثي فرانشيسكو توتي قائد روما وأليساندرو نيستا مدافع الميلان وأماوري مهاجم اليوفنتوس الذي حصل على الجنسية الإيطالية مؤخراً بعد أن خلت القائمة التي أعلنها ليبي لخوض تدريبين يومي الثلاثاء والأربعاء من أسماء الثلاثي .وقال ليبي عن توتي المعتزل دولياً أعقاب الفوز بالمونديال الماضي " هل سيكون توتي المفاجأة الوحيدة ضمن قائمتي ؟ .. سأعلن عن قائمة مؤقتة يوم 11 مايو تضم 30 لاعباً ثم سأعلن عن الـ23 لاعباً الذين سيسافرون لجنوب أفريقيا " .واستبعد ليبي أن يضم المدافع المخضرم أليساندرو نيستا لصفوف المنتخب بعد أن رفض الأخير محاولات ليبي لإرجاعه وقال " مع كامل إحترامي لنيستا ولكنني فقدت الأمل " .وحينما سئل ليبي عن إمكانية ضم أماوري قال " لقد قلت مسبقاً إذا حصل أماوري على جواز إيطالي فإنني سوف أخذ هذا في الحسبان " .وتابع " لقد استبعدت أماوري لأنني اعتمدت في اختياراتي على الأسس التي اتبعها دائماً " نافياً على أن يكون استبعاد صاحب الـ29 عاماً استبعاداً دائماً .يذكر أن ليبي هو من قاد الأزوري للقب 2006 بعد الفوز على فرنسا في النهائي بركلات الترجيح ولكنه ترك مسئولية تدريب الفريق بعدها لدونادوني الذي لم يقدم المستوى المأمول وتمت إقالته ليعود ليبي مرة أخرى للأزوري .