تمكن فريق لييرس البلجيكى من تحقيق فوز هام على حساب فريق آر إس واسلاند بنتيجة هدفيين مقابل لا شيء فى المباراة التى جمعت بينهما ضمن مباريات الأسبوع السابع والثلاثون من مسابقة الدوري البلجيكي للدرجة الثانية.وتقدم اللاعب المصري المحترف بصفوف لييرس وأحد نجوم الشوط محمد عبد الواحد بالهدف الأول في الدقيقة 21 من تصويبة رائعة من خارج منطقة الجزاء عندما تمكن من مراوغة مدافع فريق آر إس فاسلاند وسدد كرة قوية على يسار الحارس لتسكن الشباك.ثم عزز اللاعب الكاميروني جوزيف ديزيريه جوب النتيجة للييرس بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 25 بعد استغلاله لخطأ حارس مرمى فريق آر إس واسلاند.ولم يشهد شوط المباراة الثانى تغيرا بنتيجة المباراة حيث تمكن أصحاب الأرض والجمهور من الحفاظ على نتيجة الشوط الأول التي مكنتهم من الصعود إلى الدوري البلجيكي الممتاز لكرة القدم الموسم المقبل وسط فرحة كبيرة من جماهير لييرس التي تواجدت في أرض الملعب عقب انتهاء المباراة للاحتفال مع لاعبيها.فريق لييرس تربع على صدارة ترتيب دوري الدرجة الثانية برصيد 72 نقطة وفوزه في مباراة اليوم صعد به للدوري الممتاز البلجيكي رسمياً وقبل جولة من نهاية دوري الدرجة الأولى.وشهدت المباراة تألق لافت للنظر للاعب محمد عبد الواحد حيث أحرز هدف الإفتتاح و شارك في صناعة الهدف الثاني بجانب الفرص التي أتيحت له وشهدت الدقيقة 85 خروج اللاعب وسط تحية كبيرة من الجماهير البلجيكية التي تابعت المباراة.ومن المتوقع أن يستقل لاعبو الفريق وجهازهم الفني والإداري ورئيس النادي المصري ماجد سامي حافلة مكشوفة من أجل الاحتفال مع الجماهير الكبيرة بالصعود للدوري الممتاز.   حمل هدف محمد عبد الواحد الرائع في مباراة الصعود للدوري البلجيكي الممتاز شاهد هدف محمد عبد الواحد الرائع في مباراة الصعود للدوري البلجيكي الممتاز