أشارت العديد من التقارير الانجليزية والايطالية إلى أن علاقة جان لويجي بوفون حارس مرمى المنتخب الإيطالي بناديه "اليوفينتوس" أوشكت على الانتهاء وأن رحيله صار أمراً سيحدث عاجلاً أم أجلاً.وألمحت تلك التقارير إلى أن عملاقي البريميرليج "مانشيستر يونايتد ومانشيستر سيتي" يلهثون خلفه الحارس العملاق ويريدون ضمه في صفقة ربما تكون الأغلى في إنتقالات الصيف المقبل.ويبدو أن مانشيستر هو الأقرب إذا ما قرر بوفون الانتقال إلى البريميرليج، حيث هزم المان يونايتد مانشيستر سيتي في بطولة دوري البريميرليج وأبعده بشكل كبير عن حجز مكان في بطولة التشامبيونزليج.إلا أن تلك التقارير لم تنسى أن تشير إلى أن عامل الأموال الوفيرة يصب بقوة في صالح مانشيستر سيتي وهو الأمر الذي قد يقلب المائدة في وجه مانشيستر يونايتد.