جت العينة الثانية (B) لحسام غالي لاعب وسط المنتخب المصري المحترف في النصر السعودي إيجابية لتثبت تناوله للمنشطات، وهو ما كشف عنه محمد صالح قنباز رئيس لجنة الكشف على المنشطات بالسعودية في حديثه لقناة (مودرن سبورت) الفضائية المصرية. وأكد قنباز أن العينة الثانية التي أصر اللاعب على فحصها بماليزيا جاءت بنفس النتيجة التي حملتها العينة الأولى، الأمر الذي لا يجعل هناك داع لمعرفة نتيجة العينة التي أصر اللاعب على فحصها في ألمانيا.وأضاف بأن غالي طلب تأجيل عقد لجنة الاستماع إلى وقت آخر، الأمر الذي وافق عليه اتحاد الكرة السعودي وتحددت لجنة الاستماع يوم الخامس والعشرين من إبريل الجاري وأكد قنباز أن ما يقوم به حاليا غالي من انتظار لنتيجة العينة التي أرسلها إلى المختبر الألماني لن تغير شيئا, حيث ما يقوم به اللاعب حاليا هو اختبار آخر للتأكد من هذا الأمر بعدما كثرت الأقاويل من خلال الإعلام، ومنها مطالبته بأخذ عينة من شعره لإيضاح إذا كان جسم اللاعب به إفرازات معينة قد تكون السبب. وأضاف أن عقوبة الإيقاف غالبا ما تكون بين سنة إلى سنتين، وربما تكون العقوبة لإيقاف مدى الحياة، ولكن اللوائح في السعودية تنص على سنة أو سنتين لا أكثر. من جانب آخر أصبح الانفصال وشيكا بين اللاعب المصري وناديه النصر السعودي في ظل ثبوت نتيجة العينة الثانية بنفس نتيجة العينة الأولى. وكان نادي النصر السعودي قد استفسر من الاتحاد السعودي عن موقفه بالنسبة لفسخ التعاقد مع غالي وعدم ضياع حقوقه المالية في الفترة المتوقع أن يتم إيقاف اللاعب خلالها وبعد ثبوت تعاطي اللاعب للمنشطات ضاعت عليه أيضا فرصة العودة للدوري المصري والانضمام للأهلي، بعدما أعلن اللاعب أنه سينهي مسيرته في القلعة الحمراء، الذي خرج منه للاحتراف في أوروبا.