تستمر سلسلة الهجوم في الإعلام الإنجليزي على المهاجم المصري أحمد حسام " ميدو " منذ عودته على سبيل الإعارة للملاعب الإنجليزية عن طريق فريق وست هام براتب أسبوعي هو الأقل في البريمرليج وحتى بعد ضياعه للفرصة السهلة التي لاحت له أمام مرمى ستوك سيتي.وأشار أحد التقارير الإنجليزي الصادرة صباح اليوم في سخرية إلى أن لاعبي وست هام ينبغي عليهم أن يُطلقوا على مُهاجم الفريق الجديد الذي جاء في يناير لقب " كونج فو باندا " تكريماً لوزنه وطريقة ركضه.وأضاف التقرير أن لاعبي فريق وست هام سيفعلون شيئا فعالاً إذا أطلقوا على نجمهم الجديد بالبدين، بالإضافة إلى أن ميدو لم يُحرز حتى الآن أية أهداف مع فريقه الجديد.يُذكر أن ميدو شارك في العديد من اللقاءات كأساسياً ولكنه لم يُقدم حتى الآن ما يشفع له عند الجماهير والنقاد الإنجليز، ويسعى ميدو إلى إحراز هدف البداية له والتي يؤكد بأنها ستكون الإنطلاقة.