أكد الحارس الدولي الإيطالي جان لويجي بوفون أنه لا يستطيع أن يرى منتخب إيطاليا يلعب بدونه وهو مازال لاعباً لم يعتزل اللعبة بعد , مشيراً إلى أنه في حالة تجاهل المنتخب الإيطالي له سيعلن عن انتهاء رحلته مع كرة القدم . وفي تصريحات له لموقع " فوتبول إيطالي " قال الحارس العنكبوتي " عندما يستغني عني المنتخب الإيطالي سأفكر جدياً في إعتزال كرة القدم على المستوى الدولي أولاً ومن ثم الإعتزال النهائي " . ويعتبر بوفون من أفضل حراس المرمى في العالم كما أنه الحارس الأول والأفضل في إيطاليا منذ 2004 وحتى الأن , ومن المتوقع أن يكون هو حارس أبطال العالم في المونديال القادم . ويغيب الحارس العملاق عن الملاعب بسبب إصاباته المتكررة في الظهر ثم في العضلات , ولكنه سيعود للمشاركة في أوائل الشهر المقبل مع اليوفنتوس تمهيداً للانضمام للأتزوري في كأس العالم .