أكد فان مارفيك المدير الفني لمنتخب هولندا سعادته الكبيرة بتأهل منتخب بلاده إلى الدور نصف النهائي على حساب منتخب السامبا البرازيلية.   وقال فان مارفيك لموقع الفيفا : " علينا أن ننسى الآن لقاء البرازيل ونضعه وراء ظهورنا، ولقد حذرت اللاعبين من ذلك، وكل ما علينا التركيز فيه الآن هو لقاء الأوروجواي يوم الثلاثاء القادم ".   وحول أداء هولندا أمام البرازيل قال : " لقد طلبت من اللاعبين قبل اللقاء أن يلعبوا لعبهم الطبيعي، ولكن بعد نزول الفريق أرض الملعب بدأ المنتخب البرازيلي اللقاء بقوة وكانوا أكثر ثقة منا واستطاعوا خطف هدف مبكر، ولكن بعد مرور 25 دقيقة بدأنا في استعادة السيطرة من جديد ".   وأكد فاف مارفيك على فخره بمجموعة اللاعبين المتواجدين معه في الفريق.   وعن منتخب الأوروجواي قال مارفيك : " لقد شاهدت المنتخب الأوروجوياني، وأعرف العديد من لاعبيه جيدا، وبالتأكيد سيكون لقاء خطير، فهم لم يصلوا إلى نصف النهائي من فراغ ".   وأضاف أيضا مدرب المنتخب الهولندي : " علينا أن نتعلم من أخطاء الماضي ولا نقع فيها ثانية، فمنذ عامين وبالتحديد في بطولة يورو 2008 هزمنا إيطاليا وفرنسا، ووقتها أكد الجميع على أننا سنكون أبطال أوربا، ولكننا لم نستطع العبور من دور ربع النهائي، لذلك علينا التركيز جيدا في لقاء الأوروجواي ".   واختتم فان مارفيك حديثه مؤكدا على ثقته الكبيرة في لاعبيه ومنظومة الفريق ككل، مؤكدا في الوقت ذاته على أن العقلية الاخترافية في اللحظات الحاسمة هي اليي تحسم الأمور.