يشكو فريق بروسيا دورتموند الألماني والذي يلعب له المهاجم المصري محمد زيدان من كثرة الإصابات قبل مباراته الهامة المقبلة مع بروسيا مونشنجلادباخ يوم السبت المقبل والتي تضع دورتموند أمام مشكلة التوظيفات الجديدة للاعبين لتعويض الغيابات في صفوف الفريق . وقد تلقى دورتموند فى الاسبوع الماضي هزيمة جديدة فى ديربي الرور الشهير أمام شالكة بنتيجة 2-1 ، ورغم أن دورتموند هو أول من افتتح التسجيل بضربة جزاء صحيحة سجلها نورى شاهين إلا أنه لم يستطع أن يحافظ على تقدمه وخسر اللقاء . ولم تكن خسارة النقاط فقط هي كل مافقده دورتموند في الديربي بل أيضاً خسر جهود مدافعه المتميز ماتيس هومليس بعد أن تعرض للإصابة بكسر في الفك ستبعده عن الملاعب مدة لا تقل عن شهر ونصف . وضربت الإصابات صفوف الفريق بقسوة حيث تعرض ستيفن بيندر أيضاً للإصابة وماريو يعاني من التهاب في أوتار الركبة أما لي تاليك فيعانى من إصابة شديدة في المعدة قد يجرى على أثرها جراحة في الفترة المقبلة . وعلى الجانب الآخر فقد اشتكى مهاجم الفريق نيلسون فالديز من آلام شديدة في الفخذ اضعفت احتمالية مشاركتة في اللقاء المقبل أمام جلادباخ. حيث صرح المدير الفني للفريق يورجن كلوب " إنه يعاني من ألم شديد في الفخذ وحتى لا يستطيع اللعب أو التدريب ، وإذا استمر الحال كما هو أعتقد أن مشاركته في اللقاء المقبل ستكون غير واردة " . ولعل ما يدفع كلوب للتفائل قليلاً هو عودة القائد سبيستيان كييل للملاعب حيث شارك فى لقاء شالكة الماضي ، ومن المتوقع أن يبدأ به كلوب أساسياً يوم السبت ليحل محل بيندر المصاب .