السيتي خسر على ملعبه أمام برشلونة في دوري الأبطال
السيتي خسر على ملعبه أمام برشلونة في دوري الأبطال

تعيش الأندية الإنجليزية فترة عصيبة في بطولة دوري أبطال أوروبا "تشامبيونز ليج " في الموسم الحالي وأخر موسمين تحديداً منذ أن فاز تشيلسى باللقب موسم 2011/2012.

 فبالكاد نرى فريق انجليزي يصل إلى الدور نصف النهائي منذ ذلك الحين بعد أن كانوا هم المسيطرين على البطولة الأوربية.

ومن وجهة نظرى المتواضعة يرجع السبب في هذا التراجع إلى الضعف الواضح في دفاعات الفرق الانجليزية في المواسم الأخيرة.

فترات تفوق الانجليز 

بالعودة إلى الخلف عدة أعوام وبالتحديد إلى موسم 2004/2005 وبداية سيطرت الفرق الانجليزية وتألقها في البطولة الأوروبية سنلاحظ وصول ليفربول إلى نهائي هذه النسخة على حساب تشيلسى الانجليزي في نصف النهائي ثم بعد ذلك فوز الريدز بالبطولة على حساب ميلان الايطالي بضربات الجزاء الترجيحية بعد أداء مميز لخط دفاعه الذي استقبل 9 أهداف طوال البطولة وصنف كثاني اقوي خط دفاع بعد اليوفى.

وفى الموسم الذي يليه 2005/2006 وصل الارسنال إلى نهائي البطولة وخسر من برشلونة الاسباني بنتيجة (2-1) وبالنظر في أسباب تفوق الفريق الانجليزي سنجد أن خط دفاع المدفعجية صنف كأقوى خط دفاع في البطولة لاستقباله لأربع أهداف فقط طوال مسيرة الارسنال في البطولة .

وفى موسم 2006/2007 عاد فريق ليفربول ليكرر نهائي عام 2005 أمام ميلان الايطالي ولكنه خسر هذه المرة بهدفين مقابل هدف وصنف خط دفاعه كثالث أقوى خط دفاع باستقباله ل 9 أهداف فقط.

وفى موسم 2007/2008 كان النهائي انجليزيا خالصا وحصل مانشستر يونايتد على لقب البطولة بتغلبه على تشيلسى بركلات الجزاء الترجيحية وصنف خط دفاعه كأقوى خط دفاع باستقباله 5 أهداف فقط طوال البطولة .

ثم عاد المان مره أخرى إلى نهائي البطولة موسم 2008 /2009 ولكنه خسر اللقب من برشلونة الاسباني بهدفين مقابل لاشئ وحصل الشياطين الحمر على لقب أقوى خط دفاع حيث اهتزت شباكهم 6 أهداف فقط طوال المسابقة .

وفي موسم 2010-2011 وصل مانشستر يونايتد لنهائي البطولة قبل أن يخسر أمام برشلونة اللقب، ثم تبعه تشيلسي في المباراة النهائية للموسم التالي 2011-2012 وفاز باللقب على حساب البايرن بركلات الترجيح.

تدهور الدفاع أدى إلى السقوط المدوي 

حدثت الانتكاسة في الدفاعات الانجليزية فغابت الفرق عن الأدوار المتقدمة في البطولة الأوروبية وهيمنت فرق أخرى فطنت إلى أهمية الدفاع أمثال بايرن ميونخ وريال مدريد ودورتموند وبرشلونة فلم نرى في موسم 2012/2013 فريقا انجليزيا في دور نصف النهائي أو حتى ربع النهائي حيث سيطرت الفرق الألمانية على البطولة ووصل بايرن موينخ ودورتموند إلى النهائي.

وفى موسم 2013/2014  كان اخر ماوصل اليه فريق انجليزي " تشيلسى " دور نصف النهائي وخرج على يد اتليتيكو مدريد وسيطرت الفرق الاسبانية على نهائي هذه النسخة بوصول ريال مدريد واتليتكو مدريد إلى النهائي.


 

وفى النسخة الحالية لدوري أبطال أوروبا تردى حال الفرق الانجليزية أكثر وأكثر فخرج ليفربول من دوري المجموعات وفى دور ال 16 انهزم الارسنال والسيتى على أرضية ميدانهما الأول من موناكو بثلاثية مقابل هدف والثاني من البلوجرانا بثنائية مقابل هدف ويبقى الأمل الوحيد في تشيلسى الذي تعادل خارج أرضه مع الفريق الباريسي بهدف لكل منهما .

فهل تستفيق الفرق الانجليزية في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة وتعمل بقوة على انتداب مدافعين من الطراز الفريد قادرين على إعادة المجد إلى فرقهم على الصعيد الأوروبي ؟؟؟؟