تمكن متوسط الميدان الدولي المصري محمد شوقي والمحترف في صفوف نادي قيصري سبور التركي من صناعة هدف تقليص الفارق لفريقه في المباراة التي جمعتهم مساء اليوم ضد فريق بيشكتاش وأنتهت بفوز الأخير بهدفين مقابل هدف ضمن الجولة الـ 22 من الدوري التركي الممتاز.وتعد هذه المباراة هي الأولى لشوقي عقب عودته من الإصابة التي لحقت به في تدريبات الفريق وكانت عباراة عن تمزق بسيط في العضلة الخلفية، وأبعدته عن المشاركة في المبارايات لشهر كامل ولكنه وكما أنفرد EParena.com عاد شوقي للمشاركة في مباراة اليوم أمام بيشكتاش.المباراة كانت سريعة وقوية من الفريقين وهذا ما ترجم من خلال إدراك رودريجو تيلو الهدف الأول لبيشكتاش في الدقيقة الثاني من بداية المباراة، وفي الدقيقة الـ 30 أضاف إكريم داغ هدف بيشكتاش الثاني.وفي الشوط الثاني حاول فريق قيصري سبور إدراك هدف تقليص الفارق خاصة أن المباراة تلعب على ملعبه ووسط جماهيره، وهو ماتمكن منه في الدقيقة الـ 81 عندما لعب محمد شوقي كرة بينية رائعة للمهاجم الخطير البرتغالي آريزا ماكوكولا الذي أنفرد على إثرها مع حارس بيشكتاش ليسددها قوية في المرمى.وبهذه النتيجة تجمد رصيد قيصري سبور عند النقطة الـ 36 في المركز السادس، بينما أرتفع رصيد بيشكتاش إلى النقطة الـ 42 ليصعد للمركز الثالث مؤقتاً.يذكر أن محمد شوقي قد شارك في تشكيل قيصري سبور الأساسي في ثاني مباراه له مع الفريق، ولعب المباراة بالكامل وظهر بمستوى ممتاز طوال فترات المباراة وتحصل على بطاقة صفراء لأعتراضه على حكم المباراة.