انسحب الظهير الأيسر لمنتخب إنجلترا ومانشستر سيتي واين بريدج من صفوف منتخب إنجلترا بعد الأزمة التي نشأت بينه وبين القائد السابق للفريق جون تيري بعد أن تورط الأخير في علاقة غير شرعية مع صديقة بريدج السابقة .وقال بريدج في بيان " لقد فكرت كثيراً في موقفي من منتخب إنجلترا بعد الأحداث التي نشأت في الأسابيع القليلة الماضية ، وإنه لمن الفخر دائماً أن ألعب لمنتخب إنجلترا ولكن بعد تفكير عميق أؤكد الآن انسحابي من المنتخب نظراً لحساسية موقفي الشديدة " .وأضاف " لقد أعلمت الجهاز الفني بقراري وأتمنى التوفيق لزملائي بجنوب أفريقيا " ، والتزم فابيو كابيللو الصمت تجاه بيان بريدج ولم يحدد حتى الآن موقفه وتضاربت التقارير حول ما سيفعله كابيللو في الأيام القليلة المقبلة قبل مواجهة منتخب مصر يوم 3 مارس وقبل السفر لجنوب أفريقيا لخوض منافسات كأس العالم .فقد أشارت بعض التقارير إلى أن كابيللو سيستدعي بريدج على الرغم من إنسحابه مؤكداً على أنه سيكون لاعباً بالمنتخب في المونديال القادم مع أشلي كول في حين أشارت تقارير أخرى إلى أن كابيللو بدأ البحث عن بديل لبريدج ويعد الأقرب جوليان ليسكوت مدافع مانشستر سيتي وستيف وارنوك مدافع أستون فيلا .جدير بالذكر أن منتخب إنجلترا سيعاني أما منتخب مصر من غياب قائده الجديد ريو فيردناند للإصابة وكذلك أشلي كول وأرون لينون للإصابة أيضاً .