يبدو أن المنتخب المصري لن يواجه نجوم منتخب إنجلترا الكبار مثل واين روني وجون تيري وجيرارد ولامبارد فحسب بل أن المباراة ستعد الفرصة الأكبر للعديد من اللاعبين الشباب لإقناع فابيو كابيللو المدير الفني للمنتخب الإنجليزي بأحقيتهم في نيل مقعد في الطائرة المسافرة لجنوب أفريقيا.ويسعى ميكا ريتشاردز مدافع مانشستر سيتي لإقناع كابيللو بأهمية وجوده في المنتخب مستغلاً إصابة جلين جونسون الظهير الأيمن الأساسي للمنتخب وكذلك يسعى جو هارت حارس برمنجام سيتي المتألق بشدة هذا الموسم في حجز مكان أساسي بالمنتخب الذي يعاني كثيراً من حراسة المرمى وهو المركز الذي سبب له متاعب كثيرة منذ إعتزال ديفيد سيمان حارس الأرسنال السابق.أما الثنائي جيمس ميلنر وثيو والكوت فيتسابقان على مكان بالجبهة اليمنى التي تمثل صداعاً مزمناً لكابيللو الذي يمتلك أكثر من 4 لاعبين بها أمثال شون رايت فيليبس وآرون لينون وديفيد بيكام ، ويتمنى ميلنر الذي قدم عطاءات متميزة رفقة أستون فيلا هذا الموسم أن ينال مكافأته من كابيللو وكذلك والكوت العائد من الإصابة بعد هبوط مستواه في الآونة الأخيرة بعد أن سطع نجمه مع المنتخب الإنجليزي بعد تسجيله لثلاثة أهداف بمرمى كرواتيا ليصبح أصغر لاعب في تاريخ المنتخب الإنجليزي يسجل هاتريك.وسيلتقي منتخب مصر مع نظيره الإنجليزي يوم 3 مارس المقبل بملعب ويمبلي الشهير في مباراة استعدادية للجانب الإنجليزي قبل كأس العالم بيونيو المقبل .