قاد المهاجم المصري أسامة السمني نادي تبليتسه التشيكي إلى فوز بهدف نظيف على نادي هيرفلوج الدنماركي في المباراة الودية التي جمعت بين الناديين مساء الأمس بالتشيك.وبدأ أسامة السمني المباراة في التشكيل الأساسي لنادي تبليتسه وتمكن من الحصول على ضربة جزاء في الدقيقة الـ64 من عمر المباراة تمكن اللاعب ميكايل دوليزال من ترجمتها لهدف الفوز بالمباراة.وشارك السمني في المباراة حتى الدقيقة الـ85 قبل أن يدفع بلشيك المدير الفني لتبليتسه باللاعب شولار بدلاً منه بعد أن أدى مباراة جيدة نال فيها استحسان وسائل الإعلام التشيكية التي تلقبه بالسمنيهو تشبيها بلاعبي البرازيل نظراً لمهاراته الفنية العالية.يذكر أن أسامة السمني صاحب الـ21 عام يحمل الجنسيتين المصرية واليابانية وانتقل إلى نادي تبليتسه التشيكي قادماً من نادي فيردي طوكيو الياباني قبل موسم واحد.ويحتل نادي تبليتسه المركز الأول بجدول ترتيب الدوري التشيكي الممتاز برصيد 32 نقطة بالتساوي مع نادي سبارتا براغ الذي لعب مبارياته كاملة في حين يتبقى لتبليتسه مباراة مؤجلة.