اشتبك دييجو أرماندو مارادونا بعد الجماهير موجها لهم السباب بعد أحداث اللقاء الذي انتهى بهزيمة الأرجنتين برباعية أمام المانشافت الألماني.فبعد إطلاق صافرة نهاية المباراة اتجه دييجو إلى ابنته وعانقها وهو متأثر بشدة بسبب النتيجة الثقيلة التي مني بها أمام المنتخب الألماني.وفي تلك اللحظة تلقى مارادونا سبابا من قبل الجماهير في المدرجات، فما كان من مارادونا إلا أن توجه إلى الجماهير بعصبية شديدة وقام بالرد عليهم والغضب يرتسم على وجهه.يذكر أن مارادونا كان قد أدلى بعدد من التصريحات النارية قبل اللقاء، ولكن ما حدث في المباراة كان بمثابة المفاجأة للنجم الأرجنتيني.