أكد الكابتن أحمد شوبير، أنه لا يوجد حتى الأن أى عروض رسمية لدى اتحاد الكرة المصرى من أجل التفاوض للحصول على خدمات المدير الفنى الكابتن حسن شحاتة لتدريب المنتخب النيجيرى فى بطولة كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.حيث أشار مقدم برنامج الملاعب اليوم بقناة الحياة، أن اتحاد الكرة بنيجريا مازال يضع عدد من المدربين تحت الإختبار من أجل التعاقد مع أحدهم من أجل تولى مسئولية المنتخب النيجيرى فى كأس العالم، ومن بين هؤلاء المدير الفنى لمنتخب مصر الكابتن حسن شحاتة.و حتى الآن لا يوجد أى مفاوضات أو عروض رسمية وصلت لمجلس إدارة إتحاد كرة القدم المصرى بالرغم من التصريحات التى تؤكد أن هناك موافقة مبدئية على تدريب شحاتة للنسور, وطالب الكابتن أحمد شوبير المسئولين فى الاتحاد المصري لكرة القدم، بغلق الملف حتى يصل عرض رسمى و يتم منقاشتة بما يليق بإسم الكابتن حسن شحاتة الأفضل فى إفريقيا.يذكر أن هناك أخبار فى الفترة الماضية أشارت لوجود عرض مقدم من الإتحاد النيجيرى لكرة القدم من أجل التعاقد مع المدير الفنى المصرى الكابتن حسن شحاتة الحاصل على ثلاث بطولات إفريقيه متتالية من أجل تدريب النسور النيجيرية فى بطولة كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.