صرح ديفيد سوليفان رئيس نادي وست هام الإنجليزي والذي يلعب له اللاعب المصري أحمد حسام " ميدو " لشبكة البي بي سي تصريحات عبر فيها عن عدم رضاه عن حجم ديون النادي وأشار إلى أنه سيطلب من اللاعبين والجهاز الفني في النادي تخفيض مرتباتهم. وقال سوليفان " النادي عليه ديون تقدر بـ 110 مليون جنيه استرليني, ونحن بصدد اتخاذ قرار بمُطالبة الجميع طوعاً بتخفيض مرتباتهم ". وعن المدير الفني للفريق صرح السيد سوليفان قائلاً " جيانفرانكو زولا مرتبه مُرتفع، وسيكون من بين الذين ستنخفض أجورهم في نهاية الموسم ". وعمّا إذا كان القرار صائب أم لا صرح قائلاً " من سيكون غاضباً من هذا القرار فيمكنه بكل سهولة أن يُغادر النادي ". وأضاف " هناك العديد من المصروفات الزائدة عن طاقة النادي منها فواتير الهواتف النقالة وسنسعى بكل حزم لتخفيض هذه التكلفة ". وعن الهيكل الإداري وحجم العمالة صرح قائلاً " أعتقد أننا جاء الوقت علينا، ونعلم أن هناك عمالة زائدة، ولكننا سنبدأ بأنفسنا وسنقوم طواعيةً بخفض أجورنا ". المعروف أن نادي وست هام يشترك في أمتلاكه مع ديفيد سوليفان السيد ديفيد جولد والذي غادر برمنجهام في نوفمبر وبعد سيطرة رجل الأعمال كارسون يونج على 50 % من أسهم النادي في الشهر الماضي. يذكر أن ميدو يتقاضى راتب أسبوعي قدره 1000 جنيه استرليني فقط، وإذا إستجاب اللاعب لطلب سوليفان مالك النادي فعليه أن يقوم بدفع مرتب أسبوعي من جيبه الخاص حتى يمكنه اللعب في وست هام.