اعترف المعلق الجزائري بقناة الجزيرة الرياضية حفيظ دراجي بأن الطريقة التي تعامل بها لاعبو منتخب بلاده أمام المنتخب المصري كانت هي السبب في الخسارة الثقيلة برباعية في مباراة نصف النهائي من كأس الأمم الأفريقية وليس التحكيم كما تتعمد الصحافة الجزائرية تعليق الخسارة على شماعة الحكم .وقال دراجي لجريدة الهداف الجزائرية " ليس الحكم من جعلنا نخسر برباعية بل طريقة تعاملنا مع المباراة ، فيجب أن نكون صرحاء مع أنفسنا لقد خسرنا بثلاثية من مالاوي وكنا 11 لاعباً " .وأضاف " نحن لم نجيد التعامل مع المباراة من الناحية النفسية وكنا غائبين من الناحية النفسية وهو ما سبب لنا تلك الخسارة الثقيلة " .يأتي اعتراف دراجي في الوقت الذي مازال يشن فيه الإعلام الجزائري هجوماً حاداً على الحكم البنيني كوفي كودجا واصفين إياه بالمرتشي بل تصدر عناوين الصحف وأصبحت صوره هي الأشهر إذ أنها باتت هي الأكثر على الصفحات الأولى للجرائد الجزائرية .