نشرت صحيفة "لا ميزو" البلجيكية تقريراً مطولاً عن المهاجم الدولي المصري والنادي الأهلي السابق ونادي ستاندرليج حالياً عماد متعب، أشارت الصحيفة في تقريرها إلى أن اهتمام النادي البلجيكي بمتعب يرجع لما يزيد عن ثلاثة سنوات عندما قامت إدارة النادي بإرسال دومينيك دي أونوفريو للقاهرة من أجل التعاقد مع كل من عماد متعب ولاعب أخر يلعب في النادي الإسماعيلي هو أحمد فتحي.وأوضحت الصحيفة أن فتحي كان قريب من الإنتقال لنادي ستاندرليج البلجيكي ولكن تقدم نادي شيفيلد يونايتد بعرض من أجل الحصول على فتحي في ذلك الوقت كان سبباً في أن يسلك اللاعب طريقاً أخر ليحترف في الدوري الإنجليزي وأن لم تكتمل تلك التجربة وعاد بعدها اللاعب إلى النادي الأهلي من أجل مزاملة عماد متعب وأحمد حسن.وأضافت الصحيفة أن صعوبة رحيل أي لاعب من ناديي الأهلي والزمالك عن الدوري المصري من المسلمات التي يجب أن نعترف بها، وذلك نتيجة للتنافس الشديد بين ناديي الأهلي والزمالك على إبرام الصفقات وهو ما يفسر صبر ستاندرليج لكل تلك الفترة من أجل التعاقد مع متعب.وتطرقت الصحيفة في حديثها إلي السبب الذي يمنع تفعيل عقد متعب حتى الأن وهو عدم خضوع اللاعب للإختبار الطبي حتى تلك اللحظة وهذا الأمر لا يرجع لإصابة متعب ولكن كون اللاعب لم يخضع للفحص على يد طبيب النادي.وأردفت الصحيفة قائلة "ربما يتسأل البعض ما السبب وراء تأخر إجراء الكشف الطبي على متعب حتى الأن؟ ويعود ذلك لما يمارس من ضغط على اللاعب في بلاده من أجل فسخ تعاقده مع ناديه بطريقة غير قانونية وهو ما أدى إلى غضب وكيل اللاعب ليوجه تحذيراً للنادي الأهلي من محاولة الضغط على متعب".وأوضحت الصحيفة أن بعض المصادر المقربة من اللاعب في القاهرة دائماً ما تردد أن النادي الأهلي قد استوفي لمتعب كل متطلباته وأنه سيبقي في مصر لأنه لا يستطيع الرحيل عنها لحبه لجماهير النادي. ولكن هذا الضفدع سيتكلم ويتكلم كثيراً ولكن في النهاية متعب سيكون في ستاندرليج.وحول سبب تأخير متعب في الذهاب لبلجيكا حتى الأن، قالت الصحيفة أنه عائد لمشاكل حول إستخراج تأشيرة السفر ولكنه على الأرجح ربما يصل لبلجيكا خلال يوم الإثنين المقبل.واختتمت الصحيفة تقريرها المطول مشيرة إلي أن نادي ستاندرليج لم يخطأ فقد قام بالتوقيع مع اللاعب بعد أن تأكد أن عقده قد انتهى مع ناديه الحالي وأنه يرغب في خوض تجربة الإحتراف.   لمتابعة لحظة بلحظة لأخبار اللاعبين المحترفين بأوروبا ، وأخبار المنتخب المصري، وتغطية خاصة جداً لبطولة كأس العالم 2010، شارك بصفحة EParena.com الرسمية على الـ"فيس بوك" عبر الضغط على هذا الرابط والإشتراك بالصفحة.