صرح أسطورة كرة القدم الغانية عبيدي بيليه ان مهاجم المنتخب الغاني أسامواه جيان هو أمل منتخب النجوم السوداء في نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية أنجولا 2010 اليوم أمام المنتخب المصري حامل اللقب في النسختين الأخيرتين.وقال بيليه في تصريحاته لصحيفة الجارديان " دائماً ما أعتقد أن غانا تلعب جيداً عندما يلعب جيان جيدا ً، هذة البطولة تمثل عودة قوية لمهاجم نادي رين الفرنسي، وذلك بعد ان كان قد أعلن اعتزاله اللعب دولياً مع المنتخب الغاني عقب بطولة كأس الأمم 2008، والتي أتهم انه كان أحد اسباب خسارة المنتخب الغاني هذا اللقب الذي كان في المتناول خصوصاً ان البطولة تلعب على أرضنا".وكان أسامواه جيان قد أحرز هدفين مؤثرين للغاية في مشوار غانا في البطولة الأول في مرمى منتخب أنجولا في مباراة ربع النهائي والثاني في مرمى نبيجيريا في مباراة نصف النهائي من أصل أربع أهداف أحرزتها غانا في البطولة".وأضاف بيليه " إنه لاعب جيد جداً فهو لاعب مهاري وسريع ويجيد ألعاب الهواء، ولكنه كان سئ الحظ في بطولة 2008 فقد أصيب ولم يستطع اللعب وكان عليه ضغط جماهيري هائل ".وعن لقاء غانا أمام الفراعنة قال " الجميع يقول أننا نحتاج لإحراز هدفين لكي نضمن الفوز على مصر، ولكني أؤكد أننا لا نحتاج سوى تسجيل ولو نصف هدف لكي نفوز باللقب الغائب عنا منذ 1982 ".وتابع حديثه عن مصر قائلاً " المنتخب المصري فريق مصقول للغاية بالمواهب، فجميع اللاعبي لعبوا فترات طويلة معاً وأيضاً مُدربهم يقود هذه المجموعة مُنذ فترة كبير وأستطاع تحقيق أنجازات كبيره".وأختتم " لقد لعبنا معهم مُباراة ودية في القاهرة لذلك نحن نعلمهم جيداً ".الجدير بالذكر أن الأسطورة الغانية عبيدي بيليه لديه إبنان في المُنتخب الغاني هما اندريه آيو ورحيم آيو, ويلعبان بصفة أساسية منذ إنطلاق البطولة.