أبرز صفقات الاهلي في آخر موسمين
أبرز صفقات الاهلي في آخر موسمين

قام النادي الأهلي خلال الميكراتو الصيفي الحالي بعملية بناء سريعة جداً لفريق الكرة، وفي نفس الوقت اهتم النادي بجودة صفقاته، وخلال هذا التقرير سنقوم بشرح تفصيلي لصفقات القلعة الحمراء وتحليلها. 

الأهلي في الموسم الماضي :

 الاهلي على الرغم من أنه بعد اعتزالنجومه الكبار "ابوتريكة وبركات وجمعة"، ورحيل فتحي ومهرجان الاصابات التي ضربت الفريق، قام بمحاولة لتغيير جلده، وأبرم صفقات الصيف الماضي وتعاقد مع لاعبين شبان أكثر من اهتمامه بالأسماء.

 وظل الأهلي طوال الموسم الماضي يقاوم انهيار متوقع حدوثه في أي فريق بعد اعتزال أغلب نجوم الفريق، وهو الأمر الذي كان قد حدث بالظبط للزمالك و الترجي والصفاقسي التونسيين، كما أن أي فريق يحتاج على الاقل من موسمين لاربعة مواسم من أجل العودة للمنافسة حتى وإن لم تكن العودة بالجودة المطلوبة.

ورغم هذه الظروف، ظل الأهلي بطلاً بحصوله على بطولتين الموسم الماضي هما كأس السوبر المصري والكونفدرالية، إلا أن خسارة الفريق لبطولة الدوري المصري أمام غريمه التقليدي الزمالك لم ترضي إدارة القلعة الحمراء ولا جماهيره وهو ما شجعها للخطوات التالية.

وبالعودة لما قبل بداية الموسم الماضي، سنجد أن تعاقد الاهلي مع ما يقرب من 11 لاعباً، وللأسف اغلبهم فشلوا ليس ذلك فقط بل منهم لم يلعب أي دقائق مع الفريق باستثناء من أثبتوا وجودهم كباسم علي وحسين السيد والكابيتانو حسام غالي. 

التقييم الفني:

خط الدفاع

الاهلي في الموسم الماضي كان لديه عيب في الدفاع وضعف واضح، بالاضافة أن الصفقات كانت سيئة ولم تغطي احتياجات الفريق الأحمر، حيث في الدفاع فشل شريف حازم ولؤي وائل الذي لم يلعب سوى مباراتين فقط، وبالنظر لإصابات شريف عبد الفضيل، لم يتبقى على مدار الموسم سوى سعد سمير ومحمد نجيب.

خط الوسط

خط الوسط خاصة على مستوى الارتكاز كان هو الآخر ثغرة واضحة في الأهلي، فمع تذبذب مستوى حسام غالي في بداية الموسم، وإصابات هندريك وقلة خبرة محمد رزق، لم يكن يظهر سوى حسام عاشور بمفرده وكانت تمثل إصابته ضربة قوية للفريق. 

أما بالنسبة للأجنحة فتجد مستوى وليد سليمان ليس ثابتاً، وجدو مصاباً، ولم يتوهج سوى تريزيجية، وأحسن لاعب صاعد في مصر "رمضان صبحي" إلى أن تعاقد النادي مع مؤمن زكريا في يناير الماضي والذي كان بداية للصفقات النارية والذي ساعد في انتشال الفريق من كبوته بالنصف الثاني من الموسم.

خط الهجوم
 
عقب إصابة عمرو جمال في بداية الموسم، ظهر هجوم الأهلي بمستوى متواضع للغاية، وذلك بسبب ضعف قدرات كل من أحمد عبد الظاهر والنيجيري بيتر إيبي، بالإضافة إلى تقدم عماد متعب في السن وضعف لياقته البدنية وصعوبة الاعتماد عليه بشكل أساسي في كل مباراة.

تفكير وتخطيط:

ومع نهاية الموسم الماضي، حدث حالة من "الاستفاقة" لعدد كبير من لاعبي الفريق، ولكن هذا لم يمنع الإدارة الحمراء من الاعتراف بالنواقص والتخطيط لمعالجتها، وهنا ظهرت كفاءة لجنة الكرة و مهندس الصفقات الجديد "هيثم عرابي".

وبعمل جاد وفي أجواء هادئة، بدأت لجنة الكرة في الأهلي بتحديد الأسماء المطلوب التعاقد معها للموسم القادم، وتكليف كل من علاء عبد الصادق مدير قطاع الكرة وهيثم عرابي بإنجاز هذه الصفقات، لتكون النهاية ميركاتو تاريخي للأهلي وهو ما سيتضح في السطور التالية. 

تدعيم الهجوم:

قام الأهلي بتدعيم مميز للغاية لخط هجومه الذي كان سبباً واضحاً في خسارة العديد من النقاط الموسم الماضي، والجيد في تدعيم الهجوم الأحمر هو تنوع طريقة لعب المهاجمين الجدد وهو ما سيتيح العديد من الحلول أمام أي مدير فني لاستخدام العناصر المتواجدة معه فنجد:

- جون أنطوي مهاجم هداف ومحطة لعب وقناص، بالإضافة لذلك يقوم دائماً بخلق مساحة لزملائه، كما أنه كان هدافاً للدوري لفترة طويلة، بالإضافة لصغر سنه الذي لم يتعدى الـ  ٢٤ عاماً، وتعاقد معه الأهلي لـ 5 مواسم. 

- محمد حمدي زكي جناح ومهاجم مهاري للغاية .. كما أنه لاعب دولي ويمتلك الحلول، بالإضافة لكونه لم  يكمل الـ ٢٣ عاماً، وتعاقد معه الأهلي لـ 5 مواسم أيضاً.

- الصفقة المدوية إعلاميا كانت التعاقد مع الجابوني ماليك إيڤونا بعد صراع كبير مع الزمالك، وهو لاعب مميز وليس تقليدي، كما يمتلك القوة والسرعة بالإضافة لكونه هدافاً ويمكن الاعتماد عليه في جميع مراكز الهجوم، ولم يكمل الـ  ٢٤ عاماً، وتعاقد معه الأهلي لـ 3 مواسم.

تدعيم الوسط:

- تعاقد الأهلي مع صالح جمعة الذي يعد خليفة للقائد حسام غالي، ويعطي حلولاً كثيرة، نظراً لاستطاعته اللعب في مركز صانع الألعاب، ويمتاز اللاعب بالتمرير الدقيق والتسليم والاستلام، وهو لاعب دولي أيضاً لم يكمل الـ ٢٣ عاماً وعقده مع الأهلي يمتد لـ ٥ مواسم.

- أحمد الشيخ أحد أبرز نجوم الدوري المصري الموسم الماضي يعد صفقة مميزة هو الآخر، حيث لم يتواجد بديل مميز أو منافس لوليد سليمان في الأهلي على مدار الـ 4 مواسم الماضية، كما أنه صغير في السن (23 عاماً) وعقده مع الفريق يمتد لـ 5 مواسم.

- أعاد الأهلي نجمه السابق "الجوكر احمد فتحي" الذي بإمكانه اللعب في أكثر من مركز ويجيد بالأخص في مركز لاعب الوسط المدافع، ليكون عوناً لعاشور وغالي في ظل تألق باسم علي في الجهة اليمنى. 

- وحاول الأهلي التعاقد مع عمرو السولية نجم الاسماعيلي السابق "عمرو السالية" وكان قريباً لولا رفض إدارة الراويش، فانتقل اللاعب للدوري الإماراتي الذي يعد "كوبري" لانتقاله للأهلي سواء في يناير القادم أو في الصيف المقبل.

تدعيم الدفاع:

أثار تأخر إدارة الأهلي في تدعيم دفاع الفريق قلقاً لدى الجماهير الأهلاوية، حيث عانى هذا المركز من نقص شديد في الموسم الماضي، كما سبق وأشرنا، إلا أن الجميع تقاجأ بصفقتين من العيار الثقيل خلال الـ 48 ساعة الأخيرة دعم بهما الأهلي مركز قلب دفاعه.

- رامي ربيعة مدافع قوي وسريع وذكي، وهو المدافع الوحيد اللي في مصر تقريباً القادر على بناء هجمة صحيحة والمشاركة في الهجوم والتسجيل، بالإضافة لكونه "لاعب جوكر" يلعب في اي مركز كما سبق ولعب في الجهة اليمنى ووسط الملعب المدافع، وهو لاعب ودولي أيضاً ولم يكمل الـ 23 عاماً، وعقده الجديد 5 مواسم. 

- مسك ختام ميركاتو الأهلي كان بإعلان التعاقد مع المدافع الدولي العائد من تجربة احتراف مع فيورنتينا الإيطالي "أحمد حجازي" صاحب المستوى المميز، واحترافه في بلد الدفاع من المؤكد أنه أكسبه مهارات جيدة تجعله قادراً على حل مشكلة الكرات العرضية.

 - ويتميز حجازي أيضاً بالطول الفارع سيمكنه من التعامل مع الأطوال الافريقية ببطولات الاندية، هذا بخلاف أنه يملك حلول هجومية حيث سجل في أكثر من مناسبة سابقة برأسه وقدمه ودائماً ما يتقدم في الضربات الركنية والركلات الثابتة، وهو دولي أيضاً لم يكمل عامه الـ 25 وعقده يمتد 5 مواسم. 

الخلاصة

قام الأهلي ربما بواحدة من أهم فترات الانتقالات في تاريخه ان لم تكن الأهم، وإذا قام النادي بالتعاقد مع ظهير أيسر على مستوى عالي سواء حالياً أو في يناير القادم، فسيصبح الفريق متكاملاً، حيث أن قائمة الفريق في الموسم القادم 90 % بها أو أكثر لاعبين دوليين وستكون كالتالي:

حراسة المرمى: إكرامي، أحمد عادل، مسعد عوض

خط الدفاع: سعد سمير، رامي ربيعة، أحمد حجازي، محمد نجيب، شريف عبد الفضيل، باسم علي، محمد هاني، حسين السيد، صبري رحيل

خط الوسط: حسام غالي، أحمد فتحي، حسام عاشور، صالح جمعة، أحمد الشيخ، وليد سليمان، عبد الله السعيد، مؤمن زكريا، جدو

خط الهجوم: جون انطوي، ماليك إيفونا، عمرو جمال، عماد متعب

وبالنظر لتعاقدات الأهلي وقبله الزمالك وباقي أندية الدوري، فإنه من المتوقع أن نشهد موسماً محلياً ساخن للغاية على مستوى كرة القادم والتنافس، وهذا ما يطمح إليه الجميع في الفترة القادمة.

لمناقشة الكاتب عبر فيس بوك