أكد قائد المنتخب الجزائري يزيد منصوري أن لقاء اليوم أمام حامل اللقب المنتخب المصري سيكون مختلفاً تماماً عن مباريات السنة الماضية بين المنتخبين , مشيراً إلى أن كل منتخب يعرف منافسه جيداً وأن الجزائر لن تفرط في ورقة التأهل للنهائي .وقال منصوري لجريدة الخبر الجزائرية "بلوغنا نحن الإثنين المربع الذهبي يدل قطعاً بأننا من أفضل المنتخبات الأفريقية، والمنتخب المصري ليس بحاجة إلى التعريف والسنة الماضية لعبنا كثيراً أمام بعضنا البعض، لكن مباراة اليوم بعيدة كل البعد عن مباريات العام الماضي".وأضاف متوسط ميدان نادي لوريون الفرنسي "الجو ليس هو والهدف يختلف تماماً ونحن في دورة مغلقة رغم أننا سنلعب مقابلة فاصلة ليس فيها سوى متأهل واحد، وبدورنا سنرمي بكل ما لدينا لبلوغ النهائي ولا يمكن التفريط في ذلك".وعن الحساسية القائمة بين المنتخبين ومدى تأثيرها على مباراة الخميس رد منصوري كان هناك تنافس رياضي وكانت الغلبة فيه لنا وتشكيلتنا توجد في أحسن حالة نفسية لإزاحة المصريين من الطريق، لكن يجب أن لا تنسوا بأن مصر لازالت قوية ولها منتخب في المستوى وفوزه بكل مباريات هذه البطولة دليل على قوته".