سيغيب لاعب الوسط محمد شوقي والمنتقل حديثا إلى نادي قيصري سبور التركي من خمسة إلى ستة أسابيع بعد إصابته في تدريبات الفريق بالأمس .وأجرى شوقي الفحوصات في المستشفى وتبين إصابته في العضلة الخلفية , مما سيحرم الفريق من جهوده. وكان شوقي قد شارك للمرة الأولى مع فريقه في الدوري أمام نادي جنتشليربيرليجي يوم الأحد الماضي, وانتهت المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف . وسعد الجهاز الفني كثيرا بتأقلم شوقي السريع مع الفريق , إلا أن خيبة الأمل أصابتهم عقب معرفتهم بإصابة اللاعب .وكان شوقي قد انتقل إلى قيصري سبور في صفقة انتقال حر عقب انتهاء عقده مع نادي ميدلزبره الإنجليزي .