كتب موقع الموندو الإسباني الشهير بعد فوز الفراعنة على الأسود تقرير بعنوان " كالعادة فازت مصر على الكاميرون ". وقال الموقع في تقريره: " مرة أخرى أثبت المنتخب المصري أنه العفريت الأسود للمنتخب الكاميروني، بعد تحقيق فوز غالٍ على المنتخب الكاميروني بنتيجة 3-1 وتكرار الفوز الذي تحقق منذ عامين في نهائي البطولة ذاتها بنتيجة 1-0. "وأضاف الموقع: " تقدم المنتخب الكاميروني بهدف أحرزه أحمد حسن عن طريق الخطأ في مرماه، ولكنه سلرعان ما صحح الأوضاع سريعا عندما سدد كرة قوية مرت من الحارس كاميني لتسكن الشباك، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي. وفي الشوط الثاني يسيطر المنتخب الكاميروني ولكن دفلع المنتخب المصري يقود المباراة إلى وقت إضافي استطاع من خلاله الفراعنة من التقدم بعد ثلاث دقائق فقط من عمر الشوط الإضافي الأول عن طريق محمد ناجي حين استغل خطأ المدافع جيرمي الذي أعاد الكرة إلى كاميني قبل أن ينقض عليها ناجي ويحولها إلى داخل الشباك. ويضيف بعدها أحمد حسن الهدف الثالث من خطأ تحكيمي أنهى المباراة مبكرا لصالح المصريين ".واختتم الموقع تقريره بالتأكيد على أن على الكاميرون الانتظار حتى شهر يونيو القادم للإعلان عن أنفسهم من خلال بطولة كأس العالم. أما المنتخب المصري فسيواجه المنتخب الجزائري في نصف النهائي.أما موقع الباييس فقد خرج بعنوان " بطل لإفريقيا يهزم الكاميرون ويصعد لمواجهة الجزائر ". وقال الموقع في تقريره: " أخرج المنتخب المصري النجم صامويل إيتو وزملاءه كالعادة من بطولة كأس الأمم الإفريقة، بعد أن حقق الفوز بنتيجة 3-1 ".وأضاف الموقع الإسباني الشهير: " إحتاج المصريين وقتا إضافيا حتى استطاع جدو وأحمد حسن حسم اللقاء لصالح الفراعنة ليتأهل المنتخب المصري إلى نصف النهائي لمقابلة الجزائر ".واختتم الموقع تقريره بالتأكيد على سخونة اللقاء الذي سيجمع بين المنتخين المصري والجزائري، خاصة بعد الأحداث التي دارت من شهرين في تصفيات كأس العالم حين تعرضت حافلة المنتخب الجزائري للإعتداء من قبل المصريين في القاهرة، ورد الجزائريون بحرق وتدمير بعض الشركات المصرية المتواجدة بالجزائر".