أصدرت السفارة الفرنسية في مصر بياناً حذرت فيه مواطنيها المقيمين في مصر قبل المباراة المرتقبة بين منتخبي مصر والجزائر غداً الخميس في نصف نهائي البطولة الأفريقية أنجولا 2010 .حيث قامت السفارة بالتنبيه على مواطنيها في مصر توخي الحذر قبل و بعد المباراة المرتقبة غداً حيث أن القنصلية الفرنسية قد تعرضت لبعض الهجوم عقب مباراة الفريقين نوفمبر الماضى ضمن تصفيات كأس العالم و بعد الأحداث التي نشبت في أم درمان ودعت السفارة مواطنيها لمزيد من الحرص .يذكر أن المنتخب المصري سيواجه نظيره الجزائري مساء الغد ضمن مباريات نصف نهائي البطولة الأفريقية بأنجولا .