طالب السيد أنس الفقي وزير الإعلام المصري جميع إعلاميي مصر وخاصة الإعلام الرياضي بالعمل باحترافية أكبر دون الانجراف إلى العواطف أثناء متابعتهم لمباراة مصر والجزائر والأحداث التي تسبقها وتخلفها . وأكد الفقي على أن تأهل مصر إلى المربع الذهبي يعد إنجاز كبير يضم إلى الانجازات التي حققها هذا الجيل , كما أكد سعادته بأن طرفا نصف النهائي عربي وهو ما يعد إنجازاً أخر للكرة العربية .   واجتمع الفقي بعدد من رؤساء القنوات التليفزيونية والتي تحرك الرأي العام بشكل قوي وطالب الإعلام أن يتعامل بمنهج متوازن وتناول موضوعي وهاديء لأحداث المباراة المرتقبة . حيث قال الفقي " لا يجب ألا ندع العواطف تأخذنا بعيداً عن الموضوعية والاحترافية وأن ننطلق في تناولنا من منطلق قومي وليس من منطلق إقليمي ونعتبر المباراة رياضية فقط وليست حدثاً سياسياً " . وناشد الفقي الصحف والقنوات المصرية الخاصة بالتعامل مع هذا الحدث الرياضي باحترافية إعلامية معروفة عن أبناء مصر بعيداً عن أي تعصب أو تحيز لجانب دون الأخر باعتبار أن المباراة عربية والفائز عربي .