تمكن المنتخب الجزائري من ركوب الأفيال الإيفوارية في رحلتهم إلى نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية بعد واحدة من أكثر المباريات إثارة في البطولة التي تحتضنها أنجولا. تقدم المنتخب الإيفوار بهدف مبكر في الدقيقة الرابعة عن طريق نجم تشيلسي الإنجليزي سالومون كالو وأضاعت كوت ديفوار فرصاً عديدة لحسم المباراة بعدد وافر من الأهداف في الشوط الأول . إضاعة رفاق دروجبا للأهداف السهلة منحت الجزائر الأمل وبالفعل نجح كريم مطمور من تعديل النتيجة للخضر في الدقيقة 40 بعد تسديدة قوية ارتطمت بالقائم الأيمن لبوبكر باري وسكنت شباك الفيلة . وفي الشوط الثاني ظهر الفريق الجزائري بشكل رائع وقوي وكان أفضل من الفريق البرتقالي كثيراً وسنحت له أكثر من فرصة للتسجيل إلا أنه لاعبوه فشلو في ترجمة السيطرة إلى أهداف . وجاء عبدالقادر كيتا بهدف صاروخي في الدقائق الأخيرة من المباراة ليعلن عن تأهل كوت ديفوار إلى نصف النهائي واعترف الجميع بتأهل الإيفواريون حتى معلق المباراة الجزائري الذي طالب الجماهير الجزائرية بالاحتفال بفريقها رغم الخسارة . وإذا بالماجيكو كما يطلقون عليه مجيد بوجرة يحرز هدف التعادل وسط فرحة عارمة لأبناء الخضراء ليحتكم الفريقان إلى وقت إضافي سجلت فيه الجزائر هدفها الأول في أولى دقائقه . وبعد الهدف بدى المنتخب الإيفواري مترهلاً وكأنه يرفض اللعب حتى تمكن من إحراز هدف صحيح في الدقيقة 122 إلا أن الحكم ألغاه بداعي التسلل لتتأهل الجزائر ويظل الحظ في مساندتها حتى الأن في البطولة . وتنتظر الجزائر الفائز من مباراة مصر والكاميرون مساء الليلة لتلاقيه في نصف نهائي البطولة التي يحمل لقبها الفراعنة أسياد أفريقيا حتى هذه اللحظة .     حمل أهداف المباراة الخمسة