صرح مدافع منتخب الجزائر ونادي جلاسكو رينجرز الاسكتلندي مجيد بوقرة بعد اللقاء الذي جمع منتخبي الجزائر وكوت ديفوار أن لاعبي الخضر كانوا عند حسن ظن جماهيرهم بهم ولم يخشوا من منتخب الأفيال، واستطاعوا بمجهودهم وعرقهم إسعاد شعب بأكمله مثلما فعلوا في تصفيات كأس العالم حين تأهلوا على حساب المنتخب المصري.وقال بوقرة: " لقد استطعنا العودة بقوة في هذه البطولة بفضل الإرادة القوية التي جعلتنا نتحول من الهزيمة أمام مالاوي إلى الفوز على الأفيال في أقوى مباريات البطولة. لقد أثبتنا بالفعل أن تأهلنا للمونديال والإنجازات التي حققناها لم تكن صدفة أو ضربة حظ".وأضاف مجيد " بالفعل منتخب كوت ديفوار قوي للغاية ويتمتع لاعبوه بمهارات فردية رائعة، ولكن نحن لا نهتم بالمهارات الفردية بقدر اهتمامنا باللعب الجماعي الذي تميزنا به، فنحن نؤدي في الملعب بطريقة اللعب الخاصة بنا التي  تعتمد على روح الجماعة لا الفردية ".واختتم مجيد حديثه قائلاً "بالتأكيد الجزائر ستسعى الآن للوصول إلى المباراة النهائية، فقد كان الهدف هو عبور دور الثمانية وهو ما تحقق بالفعل، وعلينا الآن التفكير في بلوغ النهائي والفوز بالبطولة فنحن نستطيع تحقيق ذلك بالفعل، ولا يهمنا من سنواجه في الدور القادم ومرحبا بأي فريق".