ارجع رئيس الاتحاد الكاميرونى تفوق مصر على الكاميرون خلال الاعوام الاخيرة الى انتهاج الكاميرون لطريقة اللعب المفتوح التى تتجاهل اهمية الضغط على الخصم فى جميع ارجاء الملعب لا سيما فى النصف الاخير من ملعب الكاميرون. وقال محمد آية لموقع افريك فوتبول "فوز مصر على الكاميرون فى بطولة الامم الافريقية 2008 فى غانا 4 /2 لا يزال ماثلا فى الأذهان", معترفا بان عدم الضغط على المصريين لدى استلامهم الكرة كان السبب الرئيسى الذى ساعد الفراعنة على احراز اربعة اهداف فى مرمى الكاميرون". وضرب محمد آية مثالا فيما يتعلق بخطورة اتاحة الفرصة للخصم للعب بدون مضايقة بهدفى محمد زيدان فى مرمى فريقه فى مباراة مصر و الكاميرون الاولى فى بطولة الامم الافريقية بغانا. حيث قال آية "الهدف الاول جاء نتيجة عدم ضغط لاعبى خط الوسط على محمد زيدان مما اعطاه الفرصة لتبادل الكرة بسهولة مع زميله عماد متعب الخالى ايضا من الحراسة المشددة لينفرد زيدان بالحارس الكاميرونى من وسط ملعب الكاميرون بدون مضايقة كبيرة من قبل الدفاع ليحرز اول هدف لمصر من هجمة مرتدة سريعة". وأضاف "الهدف الثانى جاء من خطأ مماثل حينما اهمل الوسط والدفاع الضغط على زيدان ليستقبل الكرة على صدره و يسددها فى مرمى الكاميرون وسط حراسة المدافعين الكاميرونيين", واعرب عن امله ان يستخلص لاعبو الكاميرون العبر و الدروس من هذه المباراة حتى لاتتكرر نفس الاخطاء فى مبارة مصر ببانجيلا الاثنين. وحذر محمد آية من ان عدم الالتزام كان ايضا وراء خسارة الكاميرون للقب فى نهائى 2008 امام مصر بعد ان استقبل سونج الكرة باستهتار متجها الى مرماه دون داع ليخطفها منه ايضا محمد زيدان قبل ان يسلمها على طبق من ذهب إلى محمد ابو تريكة غير المراقب تماما ليحزر بها هدف البطولة.