قرر مهاجم المنتخب الجزائري رفيق صايفي الاعتزال دوليا بعد خروج منتخب بلاده من كاس العالم 2010 .وقال صايفي انه قرر الاعتزال دوليا ومباراة الولايات المتحدة الامريكية كانت اخر مباراة له مع الخضر ولم يشارك صايفي مع منتخب بلاده في المونديال الا لدقائق معدوده أمام سلوفينيا وامريكا .واضاف صايفي البالغ من العمر 35 عاما انه سعيد جدا بمشوارة مع الخضر الذي لعب فيه 64 مباراة وسجل فيه 19 هدفا وساهم مع منتخب بلاده للوصول الى كاس العالم .يذكر ان المنتخب الجزائري قد خرج من كاس العالم من الدور الاول متزيلا المجموعة الثالثة بالهزيمة امام سلوفينيا وامريكا بهدف نظيف والتعادل السلبي مع المنتخب الانجليزي .