في خطوة تبدو وكأنها إمتدادا لما قام به مسبقا رجل الأعمال المصري المهندس ماجد سامي مع نادي " لييرس " في بلجيكا وقصة كفاحه مع هذا النادي تكرر الأمر مع مصري أخر ولكن في مالطا .

حيث قام رجل أعمال مصري صاحب مجموعات شركات شهيرة جداً بمصر في مجال الأجهزه الكهربائية , بالإتفاق مع مسئولي نادي " حمورن سبارتنز " الذي ينافس في دوري مالطا الممتاز , علي شراء نحو 51% من أسهم النادي على أن تقوم مجموعة شركاته برعاية الفريق أيضاً .

ما يشير بشكل واضح إلى شبه إمتلاكه للنادي الذي يعد الأعرق في دولة مالطا " الضعيفة كرويا " والتي تقع بالقارة الأوروبية .

ويبدوا الأمر غريبا إلى إتجاه رجل الأعمال المصري إلى استثمار أمواله في مالطا التي ليست على المستوى المرتفع  من الناحية الكروية أو حتي الإقتصادية  .