أنكر المهاجم الدولي المصري عماد متعب الشائعات التي تردد عن تهربه من تنفيذ تعاقده مع نادي ستاندرلياج البلجيكي وأكد متعب على أنه مازال ملتزماً بتنفيذ تعاقده مع النادي ولكن تأدية الخدمة العسكرية تقف حائلاً دون سفره لبلجيكا.

وقال متعب في تصريح لوسائل الأعلام البلجيكية "لم أغادر ستاندردلياج،فأنا أحببت هذا النادي وأنا أحترم تعاقدي معه ولقد أستقبلوني بأستقبال رائع من الجميع هنا ولكنني أجبرت على عدم السفر وذلك عندما سافرت إلى القاهرة لمدة يومين من أجل الإطمئنان على أخى وعندما قررت العودة لبلجيكا فوجئت بمنعي من السفر بسبب عدم تأديتي للخدمه العسكرية".

وأشارت صحيفة "دى أتش" البلجيكية واسعة الإنتشار إلى أن تصريحات متعب ربما تكون صحيحة وخاصة أن الجيش المصري يطالب خريجي الجامعات بتأدية الخدمة العسكرية حتى بعد سنتين من التخرج وهو ما ينطبق على متعب ألا أن بعض النجوم يحصلون على أعفاء من تأدية الخدمة العسكرية من اجل عدم الإضرار بمستقبلهم الكروي بينما يفشل الأخرون في الحصول على هذا التصريح.

يذكر أن تقارير أعلامية مصرية وبلجيكية قد أشارت إلى عدم رغبه متعب في أستكمال تعاقده مع نادي ستاندرليج البلجيكي وذلك بسبب عدد من المبررات الواهية والغير مقنعة وهو الأمر الذي لم يؤكده متعب أو ينفيه ألا الأن.