تلقى نادي بروسيا دورتموند الألماني الهزيمة الأولى له هذا الموسم في افتتاح مبارياته بالدوري الألماني "بوندزليجا" أمام فريق بايرن ليفركوزن بنتيجة 2-0.

بدأ دورتموند اللقاء بمهاجم وحيد هو الباراجوياني لوكاس باريوس ومن خلفه اللاعب الشاب جوتزه كمهاجم متأخر وفي الجهة اليسرى جروسكرويتز وفي الجهة اليمنى الياباني كاجاوا المنضم حديثا إلى صفوف الفريق.

بدأت المباراة بإثارة قوية جداً منذ البداية، واستطاع اللاعب بارنيتا إحراز هدف مبكر للضيوف "ليفركوزن" في الدقيقة 19 من زمن المباراة حين اخترق اللاعب فيدال لاعب ليفركوزن الجبهة اليسرى لدورتموند وأعاد الكرة للخلف للاعب بارنيتا الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة المرمى.

وبعدها بدقيقة واحدة يحرز سيباستيان كيل قائد بروسيا دورتموند هدفاً ولكن حكم اللقاء فلوريان مايار ألغى الهدف بداعي التسلل، غير أن الإعادة التليفزيونية أوضحت خطأ القرار الذي اتخذه الحكم. وتستمر الإثارة بعدها بدقيقة واحدة حين تمكن اللاعب ريناتو أوجوستو من إحراز الهدف الثاني لليفركوزن ليصعب المباراة على دورتموند وتصبح النتيجة 2-0.

وفي الشوط الثاني حاول يورجن كلوب المدير الفني لدورتموند تدارك الموقف فدفع باللاعب ليفانوفيسكي المنضم حديثاً للفريق ليلعب كمهاجم ثاني بجانب باريوس بدلاً من اللاعب سيباستيان كيل في الدقيقة 63، وبيزتشيك بدلاً من جروسكرويتز في الدقيقة 67 وأخيرا المهاجم رانجيلوف بدلاً من أوفومويلا في الدقيقة 77 إلا أن محاولات الفريق باءت بالفشل ولم يستطيع الفريق تعديل النتيجة لتنتهي المباراة بنتيجة 2-0 لصالح بايرن ليفركوزن.

ولم يشارك محمد زيدان في اللقاء نظراً لتواجده في القاهرة من أجل التأهيل والاستشفاء من إصابة الرباط الصليبي التي تعرض لها الموسم الماضي، وسيتوجه زيدان إلى ألمانيا نهاية الشهر الجاري كما أشار EParena.com الأسبوع الماضي بعدم وجود مشاكل في تجنيد اللاعب.

وبهذه النتيجة يحتل دورتموند المركز السادس عشر في ترتيب الجدول برصيد صفر من النقاط بينما احتل بارين ليفركوزن المركز الرابع في جدول الترتيب.