في حوار مُطول مع إذاعة الشباب والرياضة صرح المعلم حسن شحاتة بأنه سيعتزل عالم التدريب بعد كأس العالم 2014 بالبرازيل سواء بتأهل المُنتخب المصري أم لآ مُشيراً إلى أنه حلم شخصي له قبل أن يكون حلم الشعب المصري.

وقال المعلم حسن شحاتة " سآخذ قرار الإعتزال بعد كأس العالم بالبرازيل خاصة وأني أرى أن فُرصتنا مازالت كبيرة في التأهل للمونديال والذي يُعتبر حلم شخصي قبل أن يكون حلم عام بعدما فشل جيلي في الوصول للمونديال عندما كنا نحتاج لنقطة واحدة ".

وبخصوص محمد بركات قال المدير الفني للمُنتخب الوطني " بركات لاعب مُحترم وأحترم فيه صراحته عندما أتخذ قرار الإعتزال دولياً بعد لقاء الجزائر بأم دُرمان وطلبت منه التفكير ولكنه قرر الإعتزال دولياً وعلاقتي به جيدة وأُعجبت بصراحته عندما واجهني برغبته ولم يختلق اعذار واهية".

وعن المُحترفين المصريين قال حسن شحاتة " المُحمدي يسير بخطى جيدة وتوظيفه في الملعب مسؤلية المُدير الفني وأتمنى استمراره لآن الجميع يعلم أن المصريين بإستثناء مُحمد زيدان مُتزبزبوا المُستوى ".

يُذكر أن المُنتخب يبدأ رحلة البحث عن الحفاظ على لقبه الثالث على التوالي بأول جولة في التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2012 والتي تستضيفها غينيا الاستوائية والجابون بمواجهة مُنتخب سيراليون في اطار المجموعة السابعة التي تضم مُنتخبات جنوب افريقيا والنيجر بالإضافة لمصر وسيراليون.