وصف موقع الكاف في تقريره عن لقاء مصر وسيراليون والذي إنتهى بالتعادل الإيجابي 1-1 بأن الأداء المصري كان مُخيباً لآمال الجماهير المصرية والتي خرجت لمُساندة المُنتخب المصري في البطولات الثلاث الماضية والتي حصل على لقبها.

وذكر التقرير أن النتيجة مُذهلة وغير متوقعة لمُشجعي المنتخب المصري والذين جاءوا لاستاد القاهرة من أجل دعم الفراعنة مثلما فعلوا في بطولة 2006 بمصر و2008 بغانا و2010 بأنجولا.

وأضاف التقرير أن حامل اللقب ثلاث مرات مُتتالية الماضية كان أفضل على مستوى الإستحواذ وامتلاك الفرص الخطيرة ولكنه لم يستطع ترجمة هذه الفرص لأهداف وهو ما عاقبهم عليه الضيوف.

يُذكر أن المنتخب المصري حالت له العديد من الفرص الخطيرة والتسديدات القوية والتي تألق فيها حارس سيراليون عن طريق أبوتريكة وأحمد فتحي وفرص أخرى من جدو لم يُتقن إنهاء الهجمة.