صرح المدير الفنى السابق لمنتخب الجزائر "رابح سعدان" أن التهمة التى تم إلصاقها للاعبى منتخب بلاده بأنهم متخاذلين ليست صحيحه وهو يرفض بشده هذا الإتهام حيث أن الجمهور الجزائرى هو السبب فى الإخفاق الذى حدث بسبب الضغط وتحميل اللاعبين أكثر من طاقتهم .

وأكد سعدان فى تصريحات لصحيفة الوطن السعودية أن ماحدث جاء بسبب عدم وجود وقت كافى للتحضير ,بجانب الضغوط الجماهيرية على الفريق وإصدار الإتهمات للبعض منهم بالتخاذل مع المنتخب ,وطالب الجماهير بدعم المنتخب وإزاله الفجوة الكبيرة التى حدثت فى الفترة الأخيره .

وأشار أنه سعيد بالإنجازات التى حققها مع منتخب بلاده فى الفترة الماضية بعد أن تمكن من الصعود للمونديال العالمى 2010 بعد غياب طويل عن الكرة الجزائرية بجانب تحقيق المركز الرابع ببطولة إفريقيا أنجولا 2010 .

وإختتم المدير الفنى السابق تصريحاتة قائلا"رحبت بقرار إقالتى بعد التعادل مع تنزانيا فأنا مدرب محترف وتشرفت بمما قدمتة لبلدى الجزائر من إنجازات كبيرة".