حقق فريق أياكس أمستردام فوزاً غالياً على فريق فيليم 2 تيلبورغ في إطار الجولة الخامسة من الدوري الهولندي الممتاز بنتيجة 2-0.

سيطر فريق أياكس أمستردام على مجريات اللقاء منذ البداية، واستطاع الأوروجوياني لويس سواريز نجم أياكس ترجمة هذه السيطرة إلى هدف في الدقيقة 34 من زمن المباراة حين احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح أياكس تصدى لها سواريز وسجل منها الهدف الأول.

وفي الدقيقة 54 من زمن المباراة يحتسب الحكم ركلة جزاء أخرى لصالح أياكس تصدى لها سواريز مرة أخرى وسجل منها هدف أياكس الثاني لينتهي اللقاء بفوز أياكس بهدفين نظيفين سجلهما النجم الأوروجوياني.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد أياكس إلى النقطة الثالثة عشر ليتقتسم صدارة المسابقة مع فريق بي إس في أينهوفين، بينما ظل فريق فيليم في المركز الأخير بلا أي رصيد من النقاط.

على جانب آخر غاب أحمد حسام ميدو عن اللقاء ولم يدخل في القائمة حيث أكد مارتن يول على أن ميدو يحتاج لإنقاص وزنه أربع أو خمسة كيلو جرامات حتى يتمكن من العودة للمباريات وهو ما جعله يذهب للساونا مرتين يومياً من أجل الإسراع في إنقاص وزنه.