طالب عبد الواحد السيد كابتن وحارس مرمى نادي الزمالك الرحيل من النادي بصورة ودية وعلى سبيل الإعارة أو البيع النهائي بعدما تلقى عدة عروض من أندية مُختلفة محلية بعدما لمس أن حراسة العرين الأبيض تسير في إتجاه الحضري كابتن المُنتخب المصري.

ورغم تأكيد عبد الواحد السيد على عشقه لنادي الزمالك في كل مُناسبة وتصريحاته السابقة بأنه على استعداد للجلوس إحتياطياً إذا كان ذلك في مصلحة الزمالك، جاءت الأحداث مُعاكسة للتصريحات.

وكان عبد الواحد السيد قد جلس إحتياطياً لمُبارتين للزمالك أمام بتروجيت ثم أنبي وفاز الزمالك فالأولى وهُزم في الثانية بعدما كان وحيد أساسياً في أفتتاحية الدوري أمام حرس الحدود وتعادل الزمالك بنتيجة 2-2.

يُذكر أن الزمالك سيواجه الجونة في إطار الإسبوع الخامس من عُمر مسابقة الدوري العام بعد تأجيل لقاءه مع الإسماعيلي وكل الدلائل تُشير إلى وجود الحضري كحارس أساسي في لقاء الإثنين القادم في تمام التاسعة والنصف بإستاد القاهرة.