يعيش مجلس إدارة نادى الزمالك حالة من الترقب للقرار الذى سيصدر غداً من محكمة القضاء الإدارى حيث أنه من المتوقع أن يحصل المستشار "مرتضى منصور" على حكم ببطلان الانتخابات وحل مجلس إدارة الأبيض.

وقد أشار رئيس نادى الزمالك الأسبق أنه يثق فى القضاء المصري حيث أنه قدم المستندات الكافية التى تؤكد حدوث عملية تزوير بإنتخابات نادي الزمالك الأخيرة والتى فاز بها السيد "ممدوح عباس" بمقعد الرئاسة.

جدير بالذكر أن المستشار "مرتضى منصور" قد هاجم مجلس إدارة الزمالك بشدة فى الفترة الأخيرة متهماً إياها بالضعف وعدم القدرة على جلب حقوق نادي الزمالك وخسارة جميع القضايا التى كان النادي طرفاً فيها، بجانب استمرار النتائج السيئة لفريق الكرة.

وقد أكد أنه فى حالة عدم ثبوت عملية التزوير من قبل مجلس ممدوح عباس سيقوم بعقد مؤتمر صحفي يعتذر فيه مؤكداً أن هدفه هو تحقيق العدالة والمحافظة على حقوق الجمعية العمومية للنادي الأبيض فى اختيار المجلس الذى يمثلها.