وصف أوين كويل مدرب نادي بولتون الأنجليزي أرسين فينجر مدرب نادي الأرسنال بأنه ذو وجهين وأنه منافق ! .

وقال مدرب بولتون : فينجر ذو وجهين فإنه يقول شئ للجمهور ويفعل شئ أخر خلف الكواليس .

وأكد كويل أنه قام بالإعتذار إلى مدرب النادي اللندني على التدخلات العنيفة التى قام بها لاعبي فريقه وخصوصا التدخل على ديابي في مباراته الأخيرة أمام نادي الأرسنال يوم السبت الماضي عبر رسالة نصية لكن فينجر عاد في اليوم الأخر لينتقد تدخلات لاعبي بولتون العنيفة على لاعبي فريقه وقال كويل بعد تصريحات فينجر : لا أعلم لماذا ينافق فينجر ويقول لي شيئا ويفعل شئ أخر من ورائي ! .

كما عاتب هاري ريدناب مدرب نادي توتنهام الأنجليزي هو الأخر فينجر بسبب تصريحاته وإنتقاداته للكرة العنيفة التى يلعب بها لاعبي البريمير ليج كما أتهمه ريدناب أنه لا يعرف تاريخ الكرة الأنجليزية بشكل جيد وأنه من الواضع أنه لم يكن في إنجلترا منذ الستينات ولو كان رأى جزأ من التدخلات العنيفة في ذلك الوقت كان تراجع عن هذه التصريحات القاسية .

وطالب مدرب توتنهام فينجر أنه يرجع فينجر عن ما هو عليه وقال له : إن الجميع في الدوري الأنجليزي يتنافس على الفوز ولا أحد يقصد الأذى وسبب هذه التدخلات هي الحماس فقط لا غير .