أصبح خروج فريق حرس الحدود بطل كأس مصر والممثل الوحيد للكره المصرية بالكونفدراليه الإفريقيه قريب بعد خسارته مساء أمس أمام فريق الفتح المغربى بملعب إستاد المكس بهدفين مقابل هدف .

وبالرغم من تقدم الحرس فى الدقيقه 22 من شوط المباراة الأول بهدف عن طريق الخطاء من مدافع الفريق المغربى ,إلا أن الضيوف تمكنوا من إحراز التعادل بعد عشر دقائق عن طريق اللاعب "هشام الفتحي", ومع بداية شوط المباراة الثانى يعزز الفريق المغربى النتيجه بهدف ثانى عن طريق "الحسن يوسفو".

بتلك النتيجه يتجمد رصيد الحرس عند نقطتين متزيلا ترتيب المجموعه بينما يتصدر فتح الرباطي المجموعة برصيد تسع نقاط ,فيما يحل الصفاقسى التونسى بالمركز الثانى برصيد سبع نقاط بفارق ثلاث نقاط عن زناكو الزامبى صاحب المركز الثالث.

وبالتالى إقترب حرس الحدود من الخروج من البطوله التى لم يحقق لقبها أى نادى مصرى على مدار تاريخها !