اختارت شبكة سكاي سبورتس الإنجليزية الجناح الأيمن الدولي المصري أحمد المحمدي لاعب سندرلاند كرجل لمباراة فريقه أمام مانشستر سيتي والتي انتهت بفوز سندرلاند بهدف نظيف سجله دارين بينت من ركلة جزاء في الدقيقة قبل الأخيرة .

وكان المحمدي قد تألق بشدة وشكل خطورة كبيرة على السيتزن وهو من مرر كرة ركلة الجزاء لدارين بينت الذي تمت إعاقته من قبل ميكا ريتشاردز مدافع مانشستر سيتي .

وعلقت سكاي سبورتس عن إختيارها للمحمدي ومالبرونك بأن الثنائي سببا مشاكل لا تنتهي لمانشستر سيتي خاصة في الشوط الثاني الذي ضغط فيه سندرلاند بقوة على ضيفه ، وشددت على خطورة عرضيات المحمدي التي قربت سندرلاند من التقدم في أكثر من مناسبة .

يذكر أن فوز سندرلاند اليوم هو الأول له في الدوري بعد تعادله مع برمنجهام بهدفين لمثلهما في الجولة الإفتتاحية قبل أن يخسر مباراته الثانية أمام وست بروميتش بهدف نظيف .