ودع سندرلاند الإنجليزي الذي يلعب له أحمد المحمدي بطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية من الدور الثالث بعد أن تلقى خسارة على أرضه من وست هام بهدفين مقابل هدف في مباراة شارك فيها المحمدي 90 دقيقة .

وتقدم بيكيون للضيوف في الدقيقة 35 من عمر الشوط الأول قبل أن يعادل أسامواه جيان النتيجة في الدقيقة 41 من الشوط ذاته برأسية وبعد مرور 13 دقيقة من الشوط الثاني أضاف فيكتور أوبينا الهدف الثاني وهدف الفوز لوست هام يونايتد .

ولم يتمكن أبناء ستيف بروس من معادلة النتيجة في النصف ساعة الأخيرة ليودع سندرلاند البطولة مبكرا .

وفي مباراة أخرى سحق شباب أرسنال نظيرهم توتنهام برباعية مقابل هدف على ملعب الوايت هارت لين الخاص بتوتنهام في مباراة مثيرة امتدت لشوطين إضافيين ، وتقدم أرسنال عن طريق هنري لانسبيري في الدقيقة 15 بعد أن استغل عرضية من جاك ويلشير ومع بداية الشوط الثاني عادل روبي كين النتيجة بعد تسديدة ضعيفة فشل فابيانسكي في التعامل معها وأظهرت الإعادة التلفزيونية تسلل كين .

وبعد مرور 24 ثانية من الشوط الإضافي الأول حصل سمير نصري البديل على ضربة جزاء سددها بنفسه وبعدها بثلاثة دقائق حصل مروان الشماخ على ضربة جزاء أخرى سددها نصري بطريقة عكس ما فعلها في المرة الأولى ليخادع الحارس وقبل نهاية الشوط الإضافي الأول أضاف أرشافين الهدف الرابع بعد أن تلقى تمريرة من لانسبيري سددها بيسراه في الزاوية البعيدة وسط حسرة ودموع جماهير توتنهام .

وودع إيفرتون هو الأخر البطولة بعد أن خسر من برينتفورد بركلات الجزاء وتقدم إيفرتون في الدقيقة السادسة عن طريق كولمان قبل أن يعادل أليكساندر النتيجة في الدقيقة 41 لأصحاب الأرض ولم يتمكن أي منهما من مضاعفة النتيجة خلال الوقتين الأصلي والإضافي ليحتكما إلى ضربات الجزاء التي رجحت كفة برينتفورد 4-3 .