قال الجناح الدولي الانجليزي شون رايت فيليبس بأن أمر رحيله في يد نادي مانشستر سيتي حيث أنه لن يرحل على غير رغبة النادي.

وسينتهي عقد اللاعب بانتهاء الموسم الحالي مع صيف عام 2012. ويرغب اللاعب بتمديد عقده مع ناديه هذا إذا ما أراد روبيرتو مانشيني المدير الفني للفريق بقاءه ضمن تشكيلته.

فصرح فيليبس لجريدة ذا صن الانجليزية: "أتمنى البقاء هنا لفترة طويلة ولكن من الواضح بأنه لم يتم حسم الأمور بعد. ولكن هذا لم يمنعني من العمل بجهد كبير وأن أكون سعيداً".

وتابع: "إذا أرادوا بقائي، سأبقى. وإذا لم يريدوني، فسأركز في ما يمكنني تقديمه للنادي حتى انتهاء عقدي".

جديراً بالذكر أن شون رايت فيليبس جناح مانشستر سيتي أصبح جليس دكة البدلاء في الآونة الأخيرة وربما لم يعد مرغوباً به في الفريق إلا أن اللاعب أبدى تمسكه بالنادي بشدة ويرغب في البقاء لفترة أطول.