اهتمت وسائل الإعلام الأمريكية اهتماماً غير عادياً بمباراة المنتخب المصري ضد النيجر التي جرت بالأمس ضمن منافسات الجولة الثانية من تصفيات كأس الأمم الأفريقية .

ونشرت شبكة "ESPN" الأمريكية تقريراً عن المباراة بعنوان "النيجر صعقت مصر في ليلة سقوط عظماء أفريقيا" وأكد أن بطل أفريقيا لم يكن العملاق الوحيد الذي سقط حيث سقط معه نيجيريا وتوجو والجزائر .

وأضاف التقرير " النيجر حققت انتصار تاريخي بفضل لاعبها قادر أمودو الذي أصبح بطلاً في بلاده , فهزيمتهم لبطل أفريقيا التاريخي أصبحت تهدده بالغياب عن النهائيات لأول مرة منذ 28 سنة " .

وكان المنتخب المصري قد خسر أمام النيجر ليقبع في أخر المجموعة السابعة التي تضم سيراليون ثالثاً والنيجر ثانياً وجنوب أفريقيا متصدراً , ويلعب الفراعنة مباراتهم المقبلة ضد جنوب أفريقيا في جوهانسبرج .