أكد السيد "علي الحفصي" رئيس الإتحاد التونسي لكرة القدم أنه لم يوجه الدعوة إلى رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم السيد "سمير زاهر". كما تردد في وسائل الإعلام المصرية مؤخراً.


واعتبر الحفصي في تصريحات لصحفية "التونسية"أن هذه الدعوة لا أساس لها من الصحة وإنما هي إشاعة أتت في وقت لتهدئة الأوضاع وتمتين العلاقة بين مصر وتونس، مؤكدا بأن هذه الزيارة لا دخل له فيها ما لم يكن طرفا المقابلة منتخبين ونعني بهما تونس ومصر.

وكانت تقارير أعلامية مصرية قد أكدت أن السيد على الحفصي قد قام بتوجية الدعوة لسمير زاهر رئيس الإتحاد المصري لكرة القدم من أجل حضور المباراة المرتقبة بين الأهلي والترجي في تونس.

 

ويلتقي النادي الأهلي مع الترجي التونسي في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا ويحتاج بطل مصر للفوز أو التعادل بأي نتيجة في هذه المباراة أو الخسارة بفارق هدف واحد في حالة ما إذا كانت النتيجة أكثر من 2-1 .