انتقد القيصر الألماني فرانس بينكباور لاعب منتخب ألمانيا السابق أداء المنتخب الانجليزي واحتلاله للمركز الثاني ووصفه بالغباء.حيث قال بينكباور لصحيفة البيلد الألمانية الشهيرة: "كان غباءاً، انحدار مستوى انجلترا وانهاء دوري المجموعات في المركز الثاني".وتابع: " مباراة كهذه كان يجب أن تكون في الدور قبل النهائي وليس في دور الـ 16"."انجلترا أمام ألمانيا، دائماَ ما تكون المباريات الأقوى، وأكثر المباريات التي تترك ذكرى في التاريخ"."عشاق كرة القدم يمكنهم أن يتطلعوا لمشاهدة هذه المباراة".وعن رأيه في المستوى الذي يقدمه المنتخب الانجليزي، قال: "انجلترا تبدو متعبة قليلاً"."هناك سبب جيد لذلك. لاعبي الدوري الانجليزي الممتاز يلعبون مباريات كثيرة للغاية أكثر من الدوري الألماني -البوندزليجا- بالإضافة إلى بطولتي كأس"."ولذلك، فعندما يصلوا إلى بطولة العالم أو الأمم الأوروبية، يكونوا حينها مستهلكين بدنياً"."لاعبونا على الجانب الآخر، يبدون من الناحية البدنية أفضل"."بالطبع نحترمهم، ولكننا بالتأكيد لا نخاف منهم. مباراتي انجلترا الأولتين كانتا سخيفتين، ولكنهم تحسنوا في مباراتهم مع سلوفينيا"."ما يجعلهم خطرين هو أن مفاتيح لعبهم هم فرانك لامبارد وستيفين جيرارد وجون تيري، وأن هذه هي أخر فرصتهم الأخيرة في مشوارهم الكروي للفوز بكأس العالم"."وقبل أي شئ، انجلترا انتظرت طويلاً من عام 1966 من أجل الفوز باللقب".واختتم حديثه قائلاً: "فابيو كابيللو استطاع إعادة الانضباط للفريق، بعدما فشلوا في التأهل لنهائيات كأس الأمم الأوروبية عام 2008، وكانوا في الحضيض حينها، إلا أن كابيللو صنع هيكل جديد للفريق".